Stay in touch
ابقى على تواصل معنا
To receive our newsletter
Enter your email
للاشتراك في النشرة الدورية
ادخل ايميلك أعلاه

تغريدات

فيسبوك

Jun 02, 2014
شارك هذه المقالة
Share This
VACHERON CONSTANTIN

الأعمال الفنيّة من فاشرون كونستانتان تكرّم فنّ رقص الباليه

كشفت دار فاشرون كونستانتان VACHERON CONSTANTIN عن ثلاث ساعات جديدة فريدة من نوعها تضيفها إلى مجموعة "الأعمال الفنيّة" تكريمًا لفنّ الرقص ( Métiers d’Art Hommage à l’Art de la Danse ) تبرز من خلالها الحياة اليوميّة لراقصة الباليه: التعلّم، التدرّب والأداء. 
تزور هذه الابتكارات الصادرة من ورش عمل الدار أحد الفنون القديمة باستخدام تقنيّة الزخرفة بالمينا المعالجة حراريًا لتسليط الضوء على فنّ البالية الكلاسيكي من خلال ترجمة أعمال الرسام "إدغار ديغا". 
في إطار دورها الداعم للأوبرا الوطنية في باريس الذي انطلق في عام 2007، اختارت فاشرون كونستانتان تقديم مسرح من الإلهام الفريد للتقاليد الحرفيّة المستخدمة في الحرف الفنيّة اليدويّة في صنع الساعات الرفيعة المستوى والمعروفة بالفرنسيّة بمصطلح (Métiers d’Art). وتحتفي هذه الشراكة التي تجمع بين الوقت والفنّ والثقافة بالقيم التي بُنيت عليها هذه العلامة التجاريّة منذ تأسيسها في 1755: دعم الإبداع؛ الانفتاح على العالم؛ مشاركة الشغف؛ تناقل المعرفة والبحث عن التميّز. 
الباليه والاوبرا هما عالمان يتجاوز فيهما رقص الباليه مواهب جميع المشاركين فيه ومشاعرهم.  في تصنيع الساعات كما في رقص الباليه، يستند فنّ الجمع بين الدقة؛ التجديد والروعة على الاتقان التامّ للتقنيّة والرموز الجماليّة. لكن الأهم من ذلك هو أن كلّ عمل يجري تنفيذه تقف وراءه قصة إنسانيّة تزخر بمواجهات غير متوقعة ومهارات مشتركة تمّ تخليدها بكلّ أمانة. 

Métiers d’Art Hommage à l’Art de la Danse 
ساعات تأسر الحركة ورقصة الوقت
تبلور هذه الساعات الثلاث الجديدة السحر والخيمياء الدقيقة التي تجمع بين الفنون التكميليّة، ويقصد بذلك الفنون الخاصة بكلّ من راقصة الباليه، عامل الزخرفة بالمينا، وصانع الساعات. 

داخل إطار من الذهب الأبيض، تتمايل راقصات الرسام ديغا برشاقة تحت العقارب التي لا تتوقف عن الحركة بدورها. استمدّ فنان طلاء المينا البارع إلهامه من ثلاثة لوحات زيتيّة إضافيّة رسمها هذا الفنان الماهر وتمثل ثلاثة أمور مهمّة في حياة راقصة الباليه: مدرسة الرقص مع لوحة  Dancers Practicing at the Barre التي تعود إلى العام 1877 وهي معروضة في متحف الفنّ ميتروبوليتان (نيويورك، الولايات المتحدة)؛ تجربة الملابس وراء الكواليس مع لوحة  Dancers near a  Set التي تعود إلى العام 1888 وهي جزء من مجموعة خاصة؛ وأوج حياة راقصة الباليه مع لوح  Two Dancers Entering the Stage التي رسمت حوالى عام 1877-1878 وعرضت في متحف آرت فوغ (كامبريدج، الولايات المتحدة). 
تكشف الدقة في الطلاء بالمينا المعالجة حراريًا عن أدق التفاصيل التي تميّز الراقصات وصولًا إلى أصغر ثنيات التنورة القصيرة، المخمل الناعم للشرائط التي تطوق أعناقهن، شفافيّة أقمة التول والموسلين ... ومحاكاة لأسلوب ديغا، أعاد فنان الزخرفة بالمينا في فاشرون كونستانتان بدقة صادقة ترجمة تلك اللحظات والايماءات، مجسدًا وضعيّة كلّ راقصة ومنظورها ومتلاعبًا بطريقة توزيع الضوء والصورة وتأثيرات الظلّ لترسيخ هذا المشهد في الواقع بشكل ثابت. 
ومع أن الزخرفة بالمينا المعالجة حراريًا تستخدم عمومًا على المينا ذات اللون الأسود، فقد قرّر الحرفيّون في الدار استخدام لون الأساس البني نصف الشفاف مستعينين به لإبراز تأثير العمق وإضفاء تمويه رقيق على الرسم التصويريّ. وبعد استخدام لون الأساس، أضيف عامل الطلاء بالمينا لمسات من طلاء الليموج الأبيض الذي يبرز باستخدام الإبر والفراشي البالغة الرقّة وحتى شوك الصبار لصنع ظلال متدرّجة والتلاعب بالأصباغ المتنوّعة. 
وفي إطار يكاد يبلغ حدّ الكمال مع الأناقة البسيطة لعلبة مصقولة بدقة يبلغ قطرها 40 ملليمترًا، نفّذ عامل الزخرفة بالمينا المعالجة حراريًا عمله اليدوي الصرف بصبر لامتناهٍ ودقة عالية وتركيز حادّ. بعد أن استحقت عن جدارة وصفها بالوريثة الشرعية لنهج الساعاتيين الاوائل الذي يجلّه مؤسسو هذه الدار، نجحت هذه التقنية القديمة التي تطالب بها فاشرون كونستانتان– بدون مساعدة الالوان الحيوية او المواد الاضافية – في خلق تأثير حقيقي للعمق يأسر تجربة راقصة الباليه مباشرة من خلال أصغر ثنية في في زيها. فشكلت الموسيقى التي تتحرك على وقعها الطرقة المنتظمة للمعايرة الذاتية التدوير 2460، المطورة والمصنوعة في مصنع فاشرون كونستانتان . فكان من الطبيعي أن يستحق عملًا فنيًا مماثلًا حركة استثنائية وأن يتمّ تنفيذ تشطيباته الرفيعة المستوى تماشيًا مع أرقى التقاليد الجنيفية في صناعة الساعات الرفيعة المستوى. 

هذا وتحمل ساعات Métiers d’Art Hommage à l’Art de la Danse  دمغة جنيف العريقة (Poinçon de Genève ) العلامة المطلقة لصناعة الساعات الراقية التي تشهد على الجودة، المهارة الحرفية والموثوقية التي تميز الساعة الاستثنائية التي ينتجها الكانتون الجنيفي. 


مواضيع ذات صلة

  • Apr 04, 2015
    قدّمت سواروفسكي SWAROVSKI، الرائدة عالميًا في صناعة الكريستال والمجوهرات الراقية، تشكيلتها الجديدة الخلاّبة لربيع وصيف العام 2016، والتي طغت عليها ابتكارات منفردة لناحية التصاميم والألوان والتأثيرات المستمدة من وحي هذا الموسم "ما بين الجنة والأرض". وارتأت سواروفسكي وضع أربع مجموعات من التصاميم لموسم ربيع وصيف 2016، هي براعم السعادة (الكلاسيكيّة)، وجوهر القوة (الطليعيّة)، وأسطورة الأمل (الرومانسيّة) وقوة الإيمان (التألق). براعم السعادة (الكلاسيكي) ارتبط فصل الربيع عبر التاريخ بالتجدّد وبزوغ براعم النموّ حتى بعد أكثر فصول الشتاء قساوة، لذا حاولنا عكس ذلك في ألوان الزهور الفاتحة مع نفحة من اللون الورديّ الخافت الذي يذكر بالألماس الورديّ الفاخر، والمدمج بالأخضر الشجي والعنابي النفيس وأصفر زهر الربيع الخافت، بالإضافة إلى لمسة أنيقة من اللون الأزرق المعدني. هذا، ويتم تحديث التصاميم الكلاسيكية ببساطة هندسية مستوحاة من مبادئ فن الاوريغامي الياباني لطيّ الأوراق، حيث يظهر ذلك بشكل واضح في أحجام التصاميم والأشكال الكريستاليّة التي تعكس التنوع والتعقيد في تشكيل الزهور. أما إضافة حجر الحظ الفاخر برمزيته الكلاسكية فيضفي على هذه المجموعة المستوحاة من الطبيعة عنصر الحظّ ويجعل من القطعة نفسها تميمة حسن طالع لمن يرتديها. جوهر القوّة (التقدمية) تعمل سوارفسكي، بجد على تبسيط الأشكال في كافة التصاميم والعودة بها إلى المبادئ الرئيسية التي من شأنها توفير الحد الأدنى من البساطة والراحة، ذلك أن الأشكال الكريستالية المصممة دون تعقيدات والتي تتميز بعدم التكلف، تعدّ الزينة الأنسب لأسلوب حياة يومي عملي. من هنا، يأتي التصميم الجديد للقطع المرصعة بالزمرد ليضفي حالة من الثقة العصرية التي تتناسب مع الطلة الرياضية المترفة، سواء جاءت منفردة أو بمجموعات متراصفة لإضافة نفحة من الأناقة الراقية. وتحتوي هذه المجموعة أيضاً على لمسة من لآلئ الكريستال الخافتة االمتوفرة بخمس درجات من الألوان المعاصرة، منها لؤلؤة الكريستال الخافتة الخضراء ولؤلؤة الكريستال الخافتة الزرقاء، واللتان تعدان انعكاساً عصرياً للألوان الخافتة، علماً أن اتحادها مع الأشكال الكريستالية والسيراميكية يضفي حساً حركياً بسيطاً نجده عادة في التصاميم الرياضية. أسطورة الأمل (الرومانسي) تتميز التصاميم الرومانسية بحداثتها برغم رمزيتها ودلالتها على زمن الأساطير، وهي مستوحاة من الإغريق والمخلوقات الفلكلورية المجنّحة والأضواء الخافتة للغسق والفجر. تتميز التصاميم بكونها مفعمة بالأنوثة والقوة في آن، إضافة إلى زينتها الرمزية التي تدخل فيها أشكال النجوم والأقمار وعناقيد اللآلئ المصنوعة من الكريستال. وتكتمل صورة هذا الجمال الرقيق بقلادة القطرة النقية (النصفية) التي تعيد صياغة القطرة الكلاسيكية بشكلها الأيقوني مجسدة مفهوم "ما قلّ ودلّ" ومكمّلة للبساطة التي تتوج هيكل الشكل الأنثوي. ويتميز التصميم الجديد لقلادة القطرة المنحنية بلمسة أكثر جرأة، حيث يظهر تفاصيلاً بسيطة تعطي القلادة مظهراً حركياً من خلال الانعكاسات الضوئية. هذا، ويقدم التصميم الجديد للكريستال المصقول مفهوماً معاصراً للألوان الخافتة ويتوفر بخمس درجات منها الكريستال الرمادي للملائم للأجواء الرومانسية والذي يعكس صيحات ألوان البريق الخافت. قوة الإيمان (التألق) لطالما حمل فنّ نحت الأيقونات في طيّاته الكثير من التفاصيل والتنوع في عالم الأناقة، علماً أن هذا الفن يخضع باستمرار لإعادة تشكيل أضفت عليه صفة الحداثة. وتشير الرموز الروحانية وألوان المجوهرات الغنية إلى الازدهار والفخامة والجودة التي تتجسد جميعها في الذهب المصقول الموجود في التصميم الجديد كريستال الشعاع المعدني، والذي يندمج جيداً مع الفضة اللامعة في تصميم كريستال ضياء الكروم الجديد، ليضفي لمسة من الأناقة الكريستالية التي تعبر في مختلف الحضارات عن العظمة والترف، ما يجعل من هذه المجوهرات والأكسسوارات رمزاً للانتقائية والتفرد. ثلاثة أحجار فاخرة تزين هذه المجموعة وتأتي تعبيراً مثالياً عن روحها وصلة وصل بين العصر الحديث والمعتقدات التقليدية. فحجر يد فاطمة الفاخر استخدم للحماية من الحسد والشر في تراث بلاد ما بين النهرين، وحجر بودا الفاخر (وقلادة بودا) يجسد القيم الأسيوية المرتبطة بالطمأنينة والاستقرار، أما حجر الصليب الإغريقي الفاخر (وقلادة الصليب الإغريقي) فيعد رمزا دينياً تعود جذوره إلى الهندوسية القديمة ووسط آسيا والحضارات السلتية والمكسيكية. وقد اكتسب أسلوب دمج التاريخ بالحداثة أهمية إضافية في عملية التصميم ليجمع ما بين الطلة الأنيقة والقيمة الرمزية، والآن وللمرة الأولى ينعكس هذا المبدأ في تصاميم الكريستال الساحرة.
  • Jul 02, 2014
    قدّمت دار الساعات السويسريّة LONGINES ساعة Equestrian Lépine، وهي ساعة للجيب من الذهب الوردي وذلك احتفالًا بسنة الحصان. وفي خطوة للتأكيد على شغف الشركة برياضة الفروسيّة، عمدت لونجين إلى تزيين الجهة الخلفيّة لعلبة هذه الساعة الاستثنائيّة بحصان يقفز فوق حاجز. أما الساعة التي شكلت مصدر إلهام لهذا المنتج الجديد فهي ساعة الجيب المعدنيّة Lépine التي تعود إلى العام 1927 والمعروضة حاليًا في متحف لونجين في في متحف لونجين في سانت ايمييه. أصبحت هذه الساعة الجديدة بمثابة تكريم لحيوان نبيل أدهش الإنسان منذ زمن سحيق. المهابة والفخر، صفتان يجسّدهما الحصان إضافة إلى الأناقة والأداء – قيمتان من القيم الأساسيّة التي اشتهرت بها شركة الساعات السويسريّة المعروفة بشعار الساعة الرمليّة المجنحة.
  • Nov 11, 2015
    شكّلت دبي الوجهة العالمية الأولى التي تستقبل الساعة الذكيّة الجديدة «غس كونيكت» GUESS CONNECT، حيث نظمت «1915 من أحمد صدّيقي» فعالية خاصة بهذه الانطلاقة العالمية للساعة وذلك كجزء من جولة إقليميّة تنظمها علامة غس التجارية. وفي أجواء خارجية مميزة، تمّ توفير محطة عرض جوّالة أتاحت للضيوف مشاهدة هذه التقنية الجديدة القابلة للارتداء واختبارها، واختتمت بعروض أدائيّة مميزة سلّطت الضوء على المزايا المتطورة لهذه الإضافة الأحدث على مجموعة ساعات «غس».

مواضيع مميزة

  • Apr 30, 2015
    وجد روجيه دوبوي ROGER DUBUIS ، المصنع الوحيد الذي يمارس مبدأ شهادة جنيف 100%، في العمل المهيكل مناسبةً مثالية لعرض الدراية الاستثنائيّة التي تجسّدها علامة الجودة الفاخرة والتي تمثّل ضمانةً للطابع الحصريّ ومصدر الابتكارات والخبرة والأداء والمتانة. بعد أن أثبت نفسه رائدًا في مجال العيارات المهيكلة المعاصرة واختصاصيًا في الميكانيكا الهندسية والتقنية، يحتفل مصنع روجيه دوبوي في العام 2015 بـــ "سنة الجمال الهيكلي" من خلال تشكيلة جذّابة من موديلات أكسكاليبور. يكشف كلٌّ من هذه الابتكارات عن وجهٍ آخر لقدرة مُثبتة على جذب مجموعة واسعة من الأفراد بسبُلٍ جريئة وغير تقليدية – من هواة النشاطات في الهواء الطلق إلى محبّي الساعات المولعين بالتطوّر التقني و/أو التصاميم الابتكارية، إضافة إلى النساء اللواتي تجذبهنّ ابتكارات المجوهرات التي تتميّز بطابعٍ فريد! أكسكاليبور بعيار مهيكل أوتوماتيكيّ من الذهب الورديّ، أو الذهب الورديّ المرصّع بالجواهر أو المطليّ بمادة دي.أل.سي السوداء. تشكّل هذه الموديلات فرصةً للكشف عن اللمسات النهائيّة الشهيرة التي تجعل المصنع جديرًا بشهادة دمغة جنيف في كافّة ابتكاراته. تحمل كافّة أوجُه الأجزاء الـ167 التي تشكّل عيار RD820SQ الذاتيّة التعبئة لمساتٍ نهائية مصنوعة يدويًا. فتتمتّع العلبة والإطار من الذهب الورديّ أو من الذهب الوردي المرصّع بالجواهر أو المطليّ بمادة دي.أل.سي السوداء بتأثير ثلاثي الأبعاد ناجم عن رفع "شكل النجمة" المهيكل المشهور والتلاعب بتصميم المحرّك الميكروي. ويمثل هذا الأخير تناقضًا كلاسيكيًا يحرص مصنع روجيه دوبوي على استكشافه بما أن وزن المحرّك الميكروي يُعتبر عادةً عنصرًا إيجابيًا ، وهيكلته قد تبدو غير بديهيّة على الصعيد الفنيّ. في العام 2005، تمكّن المصنع من التخلّي عن المحرّك الوسطي فيما نجح في تحقيق قوة تعبئة مماثلة. وبعد عشر سنوات، في العام 2015، يكشف عن أول آلية حركة أوتوماتيكية مهيكلة مع محرّك ميكروي. إن هذا الإنجاز التقني الهام يليق تمامًا بفريق لا يعرف حدودًا ويسعى دائمًا إلى رسم تحديات جديدة لنفسه ثم الارتقاء بالمستوى إلى أعلى بعد. وبالتالي، فهو ينمّ عن تحكّم مثالي بالعناصر التقنية والجمالية، بما فيها دراية دقيقة على مستوى مسنّنات الساعة واللمسات النهائية، بالإضافة إلى المحافظة على شفافيّة العمل المهيكل على الرغم من النظام الذاتي التعبئة والمحرّك الميكروي والإبقاء في الوقت نفسه على تحقيق قوة تعبئة كافية.
  • Aug 06, 2014
    تمتّعت مجموعة "كاتس آي" Cat's Eye من جيرار بيريغو GERARD PERREGAUX بمكانة خاصّة لدى النساء ذوات الذوق الرفيع لأكثر من 10 سنوات. وتضفي عليها علبتها ذات الأحجام المتناغمة طابعًا غامضًا. كما تتميز بالرشاقة بتوفّرها في أساليب تناسب شتى المناسبات من الترصيع بالألماس إلى أكثر المحرّكات تعقيدًا.
  • Jan 26, 2015
    أطلقت دار "بولغاري" BVLGARI مجموعتها الجديدة "بولغاري-بولغاري كووري" BVLGARI-BVLGARI CUORE كلمة "كووري" Cuore تعني "القلب" باللغة الإيطالية الحبّ رمز مدينة روما.

الأكثر قراءة

  • Feb 01, 2015
    قدّمت Charmex مجموعة ساعات ماليبوMalibu لمناسبة عيد الحبّ. تتميز المجموعة المخصّصة للسيدات بالأناقة والفخامة وهي مستوحاة من مدينة ماليبو على شاطئ ولاية كاليفورنيا في الولايات المتحدة الأميركية، وهو شريط بطول 21 ميلاً على ساحل المحيط الهادئ. المدينة مشهورة بشواطئها الرملية الدافئة وتعدّ موطنًا للكثيرين من نجوم هوليوود وغيرهم من نجوم صناعة الترفيه. وتمثل ساعات ماليبو الأنيقة تكريمًا زوّدت الساعة السويسرية بحزام من الجلد الطبيعي بخيارات ألوان رائعة، و بحركة روندا كاليبر 762 مع فولاذ مقاوم للصدأ، و عقارب مطلية بالذهب مع غطاء من الكريستال .
  • Feb 09, 2015
    لطالما أثارت ساعات مون بلان MONTBLANC اهتمام المشاهير ومحبّي الساعات المميزة، وقد اختار الممثل مايلز تيلر، أن يرتدي ساعة "مون بلان نيكولا ريوسيك رايزنغ آورز" MONTBLANC Nicolas Rieussec Rising hours (رقم المنتج: 108789). جدير بالذكر أن مايلز تيلر هو مرشّح الأكاديميّة البريطانيّة لفنون الفيلم والتلفزيون عن جائزة "إي إي للمواهب الصاعدة 2015".
  • Sep 15, 2015
    قدّمت دار فرانك مولر FRANCK MULLER مجموعتها الجديدة "ذا جراند ديت". يتميّز تصميم المجموعة بملامحه القوّية ودرجة تطويره العالية. فهو تصميم مبتكر جدًا يبرز المزايا الرياضيّة والفنيّة التي تمنحها الساعة. ويمكن من خلال طريقة العمل المفتوحة في الساعة رؤية بالتصميمات أثناء الحركة. وتمّ رصف المكوّنات يدويًا ونقشها بشكل دائري وتزيينها بخطوط "كوت دو جنيف". كما تضفي الواجهة المفتوحة للساعة لمسة من الأناقة والأداء. تظهر هذه القطعة ساعة دائرية وعدادًا للدقائق عند الساعة الثالثة وعداداً للثواني عند الساعة التاسعة وتاريخ كبير عند الساعة السابعة والنصف، ما يذكّرنا بالميزة الفنيّة القوّية. يشمل هذا العمل الفنيّ الحصريّ الحركة الذاتيّة ويقدّم مزايا كاحتياطي التشغيل لمدة 46 ساعة. كما يبرز في خانة مزاياها الجديدة نظام الرياح بوضعيتين: وضعيّة الجري، وزر إعادة الضبط. كما تحتوي كلّ ساعة على 25 جوهرة. تتوفّر هذه المجموعة باللون الذهبيّ الورديّ، والذهبيّ الأبيض والبلاتيني، وتأتي بحزام ملون من جلد التمساح.

مواضيع عشوائية

  • Sep 23, 2014
    أعادت ﭬاشرون كونستانتين VACHERON CONSTANTIN أقدم شركة ساعات في العالم مع تاريخ متواصل منذ 260 عامًا، افتتاح متجرها رسميًا في مول الإمارات في دبي.
  • Mar 14, 2014
    أنتجت المزواجة بين الإبداع الإيطالي والدقة السويسريّة، عن ساعة "أوكتو" OCTO الفاتنة في تعقيدها وتنبع طبيعتها من جذورها، وهي تتربّع بين الإرهاف والإتقان.
  • Sep 01, 2014
    تتمتع مصممة حلي الموضة الفرنسية الشهيرة "شروق" بتاريخ طويل وثابت من العمل المشترك مع سواروفسكي SWAROVSKI وبسبب ولعها بهذا كريستال الذي استخدمته في تشكيلاتها
  • Aug 28, 2014
    "تيفاني أند كو" TIFFANY & CO غنية عن العريف في تصاميم المجوهرات المميزة والقطع التي تتحدّى الزمن، وقد كشفت عن تشكيلة جديدة من "أطلس"Atlas® ذات التصميم المميز. تتبع المجموعة الأرقام الرومانيّة الكلاسيكيّة في تصاميم ترمز الى القوّة والحريّة. تستخلص هذه الابتكارات أسلوبًا لجوهرها
  • Feb 03, 2015
    كشفت إيبيل EBEL عن ساعة EBEL Sport Classic للمرة الأولى سنة 1977، بعلبتها المدمجة تمامًا مع السوار بصورة مثالية، والحلقات المتموجة المميزة – عناصر تعكس إحساسًا بالحركة بينما تضفي على الساعة مرونة مدهشة. وسرعان ما أصبح هذا التصميم سمة مميزة لـِ EBEL .
  • Sep 15, 2015
    قدّمت دار فرانك مولر FRANCK MULLER مجموعتها الجديدة "ذا جراند ديت". يتميّز تصميم المجموعة بملامحه القوّية ودرجة تطويره العالية. فهو تصميم مبتكر جدًا يبرز المزايا الرياضيّة والفنيّة التي تمنحها الساعة. ويمكن من خلال طريقة العمل المفتوحة في الساعة رؤية بالتصميمات أثناء الحركة. وتمّ رصف المكوّنات يدويًا ونقشها بشكل دائري وتزيينها بخطوط "كوت دو جنيف". كما تضفي الواجهة المفتوحة للساعة لمسة من الأناقة والأداء. تظهر هذه القطعة ساعة دائرية وعدادًا للدقائق عند الساعة الثالثة وعداداً للثواني عند الساعة التاسعة وتاريخ كبير عند الساعة السابعة والنصف، ما يذكّرنا بالميزة الفنيّة القوّية. يشمل هذا العمل الفنيّ الحصريّ الحركة الذاتيّة ويقدّم مزايا كاحتياطي التشغيل لمدة 46 ساعة. كما يبرز في خانة مزاياها الجديدة نظام الرياح بوضعيتين: وضعيّة الجري، وزر إعادة الضبط. كما تحتوي كلّ ساعة على 25 جوهرة. تتوفّر هذه المجموعة باللون الذهبيّ الورديّ، والذهبيّ الأبيض والبلاتيني، وتأتي بحزام ملون من جلد التمساح.