Stay in touch
ابقى على تواصل معنا
To receive our newsletter
Enter your email
للاشتراك في النشرة الدورية
ادخل ايميلك أعلاه

تغريدات

فيسبوك

Jun 02, 2014
شارك هذه المقالة
Share This
VACHERON CONSTANTIN

الأعمال الفنيّة من فاشرون كونستانتان تكرّم فنّ رقص الباليه

كشفت دار فاشرون كونستانتان VACHERON CONSTANTIN عن ثلاث ساعات جديدة فريدة من نوعها تضيفها إلى مجموعة "الأعمال الفنيّة" تكريمًا لفنّ الرقص ( Métiers d’Art Hommage à l’Art de la Danse ) تبرز من خلالها الحياة اليوميّة لراقصة الباليه: التعلّم، التدرّب والأداء. 
تزور هذه الابتكارات الصادرة من ورش عمل الدار أحد الفنون القديمة باستخدام تقنيّة الزخرفة بالمينا المعالجة حراريًا لتسليط الضوء على فنّ البالية الكلاسيكي من خلال ترجمة أعمال الرسام "إدغار ديغا". 
في إطار دورها الداعم للأوبرا الوطنية في باريس الذي انطلق في عام 2007، اختارت فاشرون كونستانتان تقديم مسرح من الإلهام الفريد للتقاليد الحرفيّة المستخدمة في الحرف الفنيّة اليدويّة في صنع الساعات الرفيعة المستوى والمعروفة بالفرنسيّة بمصطلح (Métiers d’Art). وتحتفي هذه الشراكة التي تجمع بين الوقت والفنّ والثقافة بالقيم التي بُنيت عليها هذه العلامة التجاريّة منذ تأسيسها في 1755: دعم الإبداع؛ الانفتاح على العالم؛ مشاركة الشغف؛ تناقل المعرفة والبحث عن التميّز. 
الباليه والاوبرا هما عالمان يتجاوز فيهما رقص الباليه مواهب جميع المشاركين فيه ومشاعرهم.  في تصنيع الساعات كما في رقص الباليه، يستند فنّ الجمع بين الدقة؛ التجديد والروعة على الاتقان التامّ للتقنيّة والرموز الجماليّة. لكن الأهم من ذلك هو أن كلّ عمل يجري تنفيذه تقف وراءه قصة إنسانيّة تزخر بمواجهات غير متوقعة ومهارات مشتركة تمّ تخليدها بكلّ أمانة. 

Métiers d’Art Hommage à l’Art de la Danse 
ساعات تأسر الحركة ورقصة الوقت
تبلور هذه الساعات الثلاث الجديدة السحر والخيمياء الدقيقة التي تجمع بين الفنون التكميليّة، ويقصد بذلك الفنون الخاصة بكلّ من راقصة الباليه، عامل الزخرفة بالمينا، وصانع الساعات. 

داخل إطار من الذهب الأبيض، تتمايل راقصات الرسام ديغا برشاقة تحت العقارب التي لا تتوقف عن الحركة بدورها. استمدّ فنان طلاء المينا البارع إلهامه من ثلاثة لوحات زيتيّة إضافيّة رسمها هذا الفنان الماهر وتمثل ثلاثة أمور مهمّة في حياة راقصة الباليه: مدرسة الرقص مع لوحة  Dancers Practicing at the Barre التي تعود إلى العام 1877 وهي معروضة في متحف الفنّ ميتروبوليتان (نيويورك، الولايات المتحدة)؛ تجربة الملابس وراء الكواليس مع لوحة  Dancers near a  Set التي تعود إلى العام 1888 وهي جزء من مجموعة خاصة؛ وأوج حياة راقصة الباليه مع لوح  Two Dancers Entering the Stage التي رسمت حوالى عام 1877-1878 وعرضت في متحف آرت فوغ (كامبريدج، الولايات المتحدة). 
تكشف الدقة في الطلاء بالمينا المعالجة حراريًا عن أدق التفاصيل التي تميّز الراقصات وصولًا إلى أصغر ثنيات التنورة القصيرة، المخمل الناعم للشرائط التي تطوق أعناقهن، شفافيّة أقمة التول والموسلين ... ومحاكاة لأسلوب ديغا، أعاد فنان الزخرفة بالمينا في فاشرون كونستانتان بدقة صادقة ترجمة تلك اللحظات والايماءات، مجسدًا وضعيّة كلّ راقصة ومنظورها ومتلاعبًا بطريقة توزيع الضوء والصورة وتأثيرات الظلّ لترسيخ هذا المشهد في الواقع بشكل ثابت. 
ومع أن الزخرفة بالمينا المعالجة حراريًا تستخدم عمومًا على المينا ذات اللون الأسود، فقد قرّر الحرفيّون في الدار استخدام لون الأساس البني نصف الشفاف مستعينين به لإبراز تأثير العمق وإضفاء تمويه رقيق على الرسم التصويريّ. وبعد استخدام لون الأساس، أضيف عامل الطلاء بالمينا لمسات من طلاء الليموج الأبيض الذي يبرز باستخدام الإبر والفراشي البالغة الرقّة وحتى شوك الصبار لصنع ظلال متدرّجة والتلاعب بالأصباغ المتنوّعة. 
وفي إطار يكاد يبلغ حدّ الكمال مع الأناقة البسيطة لعلبة مصقولة بدقة يبلغ قطرها 40 ملليمترًا، نفّذ عامل الزخرفة بالمينا المعالجة حراريًا عمله اليدوي الصرف بصبر لامتناهٍ ودقة عالية وتركيز حادّ. بعد أن استحقت عن جدارة وصفها بالوريثة الشرعية لنهج الساعاتيين الاوائل الذي يجلّه مؤسسو هذه الدار، نجحت هذه التقنية القديمة التي تطالب بها فاشرون كونستانتان– بدون مساعدة الالوان الحيوية او المواد الاضافية – في خلق تأثير حقيقي للعمق يأسر تجربة راقصة الباليه مباشرة من خلال أصغر ثنية في في زيها. فشكلت الموسيقى التي تتحرك على وقعها الطرقة المنتظمة للمعايرة الذاتية التدوير 2460، المطورة والمصنوعة في مصنع فاشرون كونستانتان . فكان من الطبيعي أن يستحق عملًا فنيًا مماثلًا حركة استثنائية وأن يتمّ تنفيذ تشطيباته الرفيعة المستوى تماشيًا مع أرقى التقاليد الجنيفية في صناعة الساعات الرفيعة المستوى. 

هذا وتحمل ساعات Métiers d’Art Hommage à l’Art de la Danse  دمغة جنيف العريقة (Poinçon de Genève ) العلامة المطلقة لصناعة الساعات الراقية التي تشهد على الجودة، المهارة الحرفية والموثوقية التي تميز الساعة الاستثنائية التي ينتجها الكانتون الجنيفي. 


مواضيع ذات صلة

  • Apr 28, 2015
    أعادت شوبارد CHOPARD هذا العام تصميم ساعة L.U.C Regulator الكلاسيكيّة من مجموعة ساعاتها الفاخرة L.U.C Haute Horlogerie لتقدمها بحلّة عصرية، فجمعت بين أناقة علبة L.U.C الجديدة وفخامة حركة منظّم الوقت التي تنتجها الدار. وتماشيًا مع التاريخ العريق لصناعة الساعات الدقيقة، تم الفصل بين المؤشرات الستة للساعة الجديدة بهدف تسهيل قرائتها إلى أقصى حدّ ممكن. وتشهد لها دمغة جنيف للجودة وشهادة الهيئة السويسريّة الرسميّة للكرونومتر COSC على دقّتها المتناهية وحرفيتها الفائقة.
  • Jun 24, 2015
    قدّمت EBEL تصميمًا جديدًا ينضم إلى مجموعة Wave بحلّتها الجديدة..ويتميّز قرص الساعة الورديّ بتأثير مغلفن بثمانيّة علامات وقت برّاقة من الألماس، وثلاثة مؤشرات بارزة، إضافة إلى شعار EBEL عن مؤشر الساعة 12:00 ونافذة عرض التاريخ عند مؤشر الساعة 3:00. أما علبة الساعة وسوارها فمصنوعان من الستانلس ستيل بتأثير متبادل للمعدن المصقول وغير اللامع لإطلالة أنيقة. وتجمع ساعة Wave Lady الجديدة بين إرث العلامة العريق في صناعة الساعات الراقية وبين أحدث خطوط الموضة المعاصرة بخطوط انسيابيّة وانحناءات جذّابة وقرص ورديّ متميّز لساعة جديدة أنيقة صمّمت خصيصًا للمرأة التي تتبع أحدث خطوط الموضة وتتمتع بالذوق الرفيع. وهي تعمل بآليّة حركة كوارتز بمعيار Ronda 773.
  • Apr 30, 2015
    وجد روجيه دوبوي ROGER DUBUIS ، المصنع الوحيد الذي يمارس مبدأ شهادة جنيف 100%، في العمل المهيكل مناسبةً مثالية لعرض الدراية الاستثنائيّة التي تجسّدها علامة الجودة الفاخرة والتي تمثّل ضمانةً للطابع الحصريّ ومصدر الابتكارات والخبرة والأداء والمتانة. بعد أن أثبت نفسه رائدًا في مجال العيارات المهيكلة المعاصرة واختصاصيًا في الميكانيكا الهندسية والتقنية، يحتفل مصنع روجيه دوبوي في العام 2015 بـــ "سنة الجمال الهيكلي" من خلال تشكيلة جذّابة من موديلات أكسكاليبور. يكشف كلٌّ من هذه الابتكارات عن وجهٍ آخر لقدرة مُثبتة على جذب مجموعة واسعة من الأفراد بسبُلٍ جريئة وغير تقليدية – من هواة النشاطات في الهواء الطلق إلى محبّي الساعات المولعين بالتطوّر التقني و/أو التصاميم الابتكارية، إضافة إلى النساء اللواتي تجذبهنّ ابتكارات المجوهرات التي تتميّز بطابعٍ فريد! أكسكاليبور بعيار مهيكل أوتوماتيكيّ من الذهب الورديّ، أو الذهب الورديّ المرصّع بالجواهر أو المطليّ بمادة دي.أل.سي السوداء. تشكّل هذه الموديلات فرصةً للكشف عن اللمسات النهائيّة الشهيرة التي تجعل المصنع جديرًا بشهادة دمغة جنيف في كافّة ابتكاراته. تحمل كافّة أوجُه الأجزاء الـ167 التي تشكّل عيار RD820SQ الذاتيّة التعبئة لمساتٍ نهائية مصنوعة يدويًا. فتتمتّع العلبة والإطار من الذهب الورديّ أو من الذهب الوردي المرصّع بالجواهر أو المطليّ بمادة دي.أل.سي السوداء بتأثير ثلاثي الأبعاد ناجم عن رفع "شكل النجمة" المهيكل المشهور والتلاعب بتصميم المحرّك الميكروي. ويمثل هذا الأخير تناقضًا كلاسيكيًا يحرص مصنع روجيه دوبوي على استكشافه بما أن وزن المحرّك الميكروي يُعتبر عادةً عنصرًا إيجابيًا ، وهيكلته قد تبدو غير بديهيّة على الصعيد الفنيّ. في العام 2005، تمكّن المصنع من التخلّي عن المحرّك الوسطي فيما نجح في تحقيق قوة تعبئة مماثلة. وبعد عشر سنوات، في العام 2015، يكشف عن أول آلية حركة أوتوماتيكية مهيكلة مع محرّك ميكروي. إن هذا الإنجاز التقني الهام يليق تمامًا بفريق لا يعرف حدودًا ويسعى دائمًا إلى رسم تحديات جديدة لنفسه ثم الارتقاء بالمستوى إلى أعلى بعد. وبالتالي، فهو ينمّ عن تحكّم مثالي بالعناصر التقنية والجمالية، بما فيها دراية دقيقة على مستوى مسنّنات الساعة واللمسات النهائية، بالإضافة إلى المحافظة على شفافيّة العمل المهيكل على الرغم من النظام الذاتي التعبئة والمحرّك الميكروي والإبقاء في الوقت نفسه على تحقيق قوة تعبئة كافية.

مواضيع مميزة

  • Apr 15, 2015
    احتفالًا بعيد تأسيسها الـ 130، صمّمت سانت أونوريه SAINT HONORE للساعات، إصدار "برج إيفل" الفاخر لهواة جمع الساعات. يُعدّ الإصدار الجديد الأول من نوعه على مستوى العالم الذي يتمّ تصنيعه من القطع المعدنيّة والمواد المكوِّنَة لبرج إيفل، أحد أشهر المعالم السياحيّة الرئيسيّة على مستوى العالم. وقد تعرّف زوّار المعرض السويسري العالمي " بازل وورلد " للساعات والمجوهرات في مارس الماضي، على الإصدارات الجديدة للعام 2015 للدار الساعات وأبرزها ساعة برج إيفل.
  • Jul 05, 2015
    أعلنت كاسيو CASIO الشرق الأوسط عن إطلاق إصدار جديد محدود من ساعات "إيديفيس" احتفالاً بشراكتها مع فريق "انفينيتي ريد بول ريسنج فورميولا وان". تمّ تصميم ساعات "إيديفيس" الجديدة لتتناسب مع الشخصيّة المغامرة والمُحبّة للساعات المعدنيّة جوهر "السرعة والذكاء". من خلال صورتها الشبابيّة وحيويّتها تسعى "انفينيتي ريد بول ريسنج" أن تكون سياراتها هي الأسرع في العالم من خلال الارتقاء بقدرات التطوير التقنيّ المتميّزة. يتبنّى الفريق استراتيجيّات السباقات الذكيّة التي تستهدف الوصول إلى منصات التتويج. وترى كاسيو أن هذا الأسلوب يتناسب بشكل رائع مع مفهوم علامتها "إيديفيس" كما تدعم فريق "ريد بول ريسنج" كشريك رسميّ منذ العام 2009. وكان فاز فريق "انفينيتي ريد بول ريسنج" ببطولة العالم المشيدين أربع سنوات متتالية منذ موسم الفورمولا وان العام 2011. وتطلق كاسيو سلسلة "تشامبيون غولد" التي تتضمن خمس ساعات "إيديفيس" جديدة. صُمِّمت الساعات الجديدة باستخدام خمسة موديلات أساسيّة مثل EQB-500 التي يمكنها الاتصال بالهواتف الذكيّة عبر تقنية البلوتوث الذكيّة، كما تسهل ضبط توقيت المدينة المحليّة والتوقيت العالميّ وساعة ERA-300D التي تتميّز بإنارة نيون كاسيو الشهيرة التي تستخدم إضاءة LED داخليّة تتوهّج بسببها نقوش عقارب الساعة ونقوشها المبطنة بطريقة خاصّة. *كلمة وشعارات البلوتوث علامات مسجلة ملك لشركة بلوتوث SIG وأي استخدام لمثل هذه العلامات من كاسيو للكمبيوتر بموجب ترخيص. وفي هذه السلسلة الجديدة شطبت كاسيو عقارب ومؤشرات الساعة باللون الذهبيّ الرائع احتفالًا بالإنجاز المتميّز الذي حقّقه فريق "انفينيتي ريد بول ريسنج"، وقامت بتضمين ألوان الفريق الأزرق والأصفر والأحمر في أماكن عدة مثل الميناءات المدرجة وعقارب الثواني. وعلاوة على ذلك تمّ عرض شعار "انفينيتي ريد بول ريسنج" بشكل بارز على واجهة الساعة. وتتوفّر كلّ ساعة مع حزمة تحتوي على بطاقة تاجر حصريّة حيث تنُم المنتجات عن جودة جديرة بمكانة الإصدار المحدود.
  • Aug 28, 2014
    "تيفاني أند كو" TIFFANY & CO غنية عن العريف في تصاميم المجوهرات المميزة والقطع التي تتحدّى الزمن، وقد كشفت عن تشكيلة جديدة من "أطلس"Atlas® ذات التصميم المميز. تتبع المجموعة الأرقام الرومانيّة الكلاسيكيّة في تصاميم ترمز الى القوّة والحريّة. تستخلص هذه الابتكارات أسلوبًا لجوهرها

الأكثر قراءة

مواضيع عشوائية

  • Oct 31, 2014
    AUDEMARS PIGUET
    ساعة مميزة من دار أوديمارس بيجو Audemars Piguet لقاء التناقضات في علم الساعات. مع وجهان لساعة مميزة.
  • Mar 10, 2015
    لن يخبو بريق الألماس أبدًا، فهو يضفي ألقًا خاصًا على لحظات حياتنا المميزة، وعادة ما نستخدمه للاحتفال بأغلى المناسبات على قلوبنا، مثل أعياد الميلاد وذكرى الزواج السنوية وحفلات الأعراس وغيرها. وقد أطلقت داماس DAMAS مجموعة "سولانا" الاستثنائية من الألماس الأصفر المدمج بالذهب عيار 18 قيراطًا، احتفالًا بتلك اللحظات الفريدة، وتركز المجموعة على تقديم تشكيلات الألماس الأصفر الرائعة الجمال.
  • Dec 25, 2015
    CARRERA Y CARRERA
    صنَعَ الحرفيون الماهرون في دار Carrera y Carrera قطعًا من الذهب الأصفر والذهب الأبيض والكوارتز الرماديّ والألماس. النتيجة؟ مجوهرات فريدة إلى أبعد الحدود. فالتصاميم الطبيعيّة والأشكال التي تحاكي الحيوانات تزخر بالتفاصيل والرموز، الأمر الذي يصبغ كلّ عمل فنيّ بالحياة والعاطفة. وعليه، قدّمت الدار دار مجموعةً يتماشى مع أحدث الصيحات الرائجة. فأي قطعة من مجموعة Savia تحمل طعم جوهر الطبيعة من خلال تصاميم مفعمة بالواقعيّة. يرمز الخاتم المصنوع من الذهب الأصفر والألماس والكوارتز الرمادي قوّة الطبيعة الأمّ. ويظهر سنجابان متماثلان على جهتَيْ الذراع في آن. يمسك أحدهما بيدَيْه ذيل السنجاب الآخر الذي يلعب بحبّة ألماس ترمز إلى اللانهاية. وبدقّة بالغة وأصالة، تجسّد أربع حبّات ألماس سوداء الأعين الثاقبة النظر للسنجابَيْن. على الأذنَيْن والذيل تستريح قطعة مثالية من الكوارتز الرمادي تتّخذ شكل ظلّ الشجرة. وتعتبر القلادة قطعةً رومانسيةً للغاية حيث يدلّل سنجابان بعضهما البعض ويتبادلان القبل. وبعاطفة بالغة، يحيطان بقطعة الكوارتز الرمادي المستديرة التي ترمز إلى الاتحاد والمطلق. حبّ يدوم... كما يجسّد الخاتم المصنوع من الذهب الأصفر والأبيض مع حبّات الألماس التي تعبّر عن فكرة "أنتَ وأنا" بواسطة حبّتَيْ أناناس. وبدءًا من الذراع التي تأخذ شكل جذع، ترتفع حبّتا الأناناس بشكل متناظر في اتّجاهَيْن متعاكسَيْن.
  • Mar 02, 2015
    كشفت CX SWISS MILITARY Watch™، عن وصول ساعتها الفريدة التي حققت رقمًا قياسيًا عالميًا بمقاومتها للماء حتى عمق 20،000 قدم إلى دولة الإمارات العربية المتحدة، وقد حقّقت الساعة إنجازًا رائعًا لتكون الساعة الأولى والوحيدة في العالم المقاومة للماء حتى عمق لا يصدّق وهو 20.000 قدم أو ما يعادل 6000 متر.
  • Dec 26, 2014
    مقياس الضغط الجوي، جهاز قياس الرطوبة، ميزان حرارة وساعة حائط ، مجموعة أجهزة من اوفتشيني بانيراي OFFICINE PANERAI، وهي أجهزة ملاحة جديدة مستوحاة من الخطوط الأنيقة التي يتميّز بها اليخت "إيلاين"، لتُشير بتصميمها المميز إلى عالم اليخوت الكلاسيكيّة، فالمركب الشراعي المصنوع في العام 1936 والذي يمثّل شركة أوفيتشيني بانيراي في عالم إبحار اليخوت الكلاسيكية، هو مصدر الإلهام لأجهزة الملاحة الجديدة التي إبتكرتها الشركة بإصدار محدود، وهي تتوفر حصرياً في متاجرها.
  • Jan 24, 2015
    CARRERA Y CARRERA
    اختارت دار كاريرا اي كاريرا CARRERA Y CARRERA رمز الضفدع من عالم الطبيعة لمجموعتها الجديدة، ففي أحد الأيّام، قبل ما يزيد على نحو خمسين عاماً، التقى مؤسّس علامة CARRERA Y CARRERA مانويل كاريرا بفتاة جميلة تدعى "مارينا".