Stay in touch
ابقى على تواصل معنا
To receive our newsletter
Enter your email
للاشتراك في النشرة الدورية
ادخل ايميلك أعلاه

تغريدات

فيسبوك

Mar 14, 2014
شارك هذه المقالة
Share This
BVLGARI

"أوكتو" تعبيرٌ عن العبقريّة الإيطاليّة الإبداعيّة

أنتجت المزواجة بين الإبداع الإيطالي والدقة السويسريّة، عن ساعة "أوكتو" OCTO الفاتنة في تعقيدها وتنبع طبيعتها من جذورها، وهي تتربّع بين الإرهاف والإتقان.

أصبحت "أوكتو" OCTO دعامة بين مجموعات ساعات "بولغاري" Bvlgari، وهي دار تُعرف لدرايتها الجريئة في مجال المجوهرات الفاخرة. وتُعتبر هذه القطعة ساعة للدقة وابتكارًا هندسيًا بشكل حيّ.
توجّه الهندسة الإيطالية فنّ تصميم المساحات والهيكليات لجعل الحياة ممتعة، وهي تدمج بين الفعالية والجمال معًا. 
شكلها لافت وجديد كليًّا في عالم صناعة الساعات الفاخرة، فهي مثمّنة الزوايا (من هنا اسم "أوكتو" OCTO) ومتوّجة بإطار مستدير. ويأتي قرص الساعة منظّمًا وسهل القراءة، فلا تظهر فيه سوى الرقمين 6 و12. 
تتوسّع هذه المجموعة الأيقونية بشكلٍ كبير مع نطاق أكبر من الأحجام ومع إضافة إصدار كرونوغراف. 
وتأتي إضافات العام 2014 إلى مجموعة "أوكتو" OCTO ضمن عدد من الإصدارات. وفي حين كانت علبة "أوكتو" OCTO تأتي تقليديًا بقطر حجمه 41،5 ملم، فهي تأتي حاليّاً ضمن إصدار جديد بقطر 38 ملم يلعب بأنواع من التباينات المعدنيّة التي يعود لها فضل جمالية الساعة. وتضمّ العلبة الجديدة عيار "سولوتمبو" Solotempo، وهو نظام حركة ذو تعبئة أوتوماتيكيّة مصمّم ومصنّع في الدار.

"أوكتو فينيسيمو توربيون" OCTO FINISSIMO TOURBILLON منتهى الرقّة  
لطالما كان السعي وراء الأسلوب الرفيع أحد أهداف دار صناعة الساعات. يدخل اليوم نظام الحركة الأرفع الذي تمّ ابتكاره وتصميمه إلى قلب "أوكتو" OCTO من أجل تحسين المزيج بين صناعة الساعات السويرية والإبداع الإيطالي للنموذج الأكثر خيالاً وإرهافًا.
عبر إطلاق ساعة "أوكتو فينيسيمو توربيون" OCTO Finissimo Tourbillon، بلغت "بولغاري" Bvlgari مَعلماً جديداً ومهمًّا في تطوير ساعات فائقة الرقّة ومجهّزة بتعقيد إضافيّ بارز: نظام الحركة بسماكة 1،95 ملم الذي يميّز هذا التوربيون المحلّق.
يُعتبر نظام الحركة هذا الخاص بالدار أكثر رقّة من عملة نقديّة سويسريّة بقيمة خمسة فرنكات، وكان من الضروريّ أن يضمّ التصميم حلول عدّة للتخفيف من السماكة بشكل عام. وكانت نقطة البداية القفص التوربيون الذي يشكّل عاملاً حاسمًا في عمليّة الصنع. تبلغ سماكة القفص 1،95 ملم وهذه الميزة حدّدت ما تبقّى من الهيكل. بعد أن يُدمج القفص في الصفيحة، يتولّى تحديد سماكة نظام الحركة بكاملها. كما تتضمّن الهندسة العامّة للساعة جسرَين، أحدهما لمسنّن الدقائق والثاني لمسنّن الساعة الخاصّ بقفص التوربيون الذي يدور مرّة في الدقيقة.
بفضل وظيفة عرض الساعات والدقائق وعقرب الثواني الصغير عند موضع الساعة 7:30، يشكّل عيار "فينيسيمو" Finissimo باكورة عائلة جديدة من أنظمة الحركة من "بولغاري" Bvlgari.
تحتضن علبة بلاتينية بقطر 40 ملم وسماكة 5 ملم فقط ساعة "أوكتو فينيسيمو" Octo Finissimo وتتألّق الساعة ببساطة هادئة يعزّزها كمال قرصها المصقول المطليّ باللكر الأسود. وهي تنتمي إلى فئة الساعات الكلاسيكيّة والأنيقة التي تعرض الساعات والدقائق وتضيف عقرباً صغيراً للثواني، غير متمركز في الوسط، بين موضعَي الساعة 7 و8. وتشير الحركة إلى وضع الطاقة الاحتياطية التي تدوم 70 ساعة تقريباً على الوجه الخلفيّ للساعة.
تتماشى اللمسات النهائية على نظام حركة "أوكتو فينيسيمو" Octo Finissimo مع محرّك الساعة الاستثنائيّ وهي تظهر على الأسطح الكبيرة التي تبذل نفسها في خدمة الطابع الزينيّ للساعة بامتياز. 

Bvlgari octo gold


"أوكتو سولوتمبو" OCTO SOLOTEMPO، تعبير عن القيم 
لا تُعتبر هذه الساعة مجرّد خليفة للإصدار المتوسّط القيمة في مجموعة "أوكتو" Octo، بل هي تمدّدها. تتوفر "أوكتو سولوتمبو" Octo Solotempo حاليّاً بعلبة أصغر إلى حدِّ ما يبلغ قطرها 38 ملم، وذلك إلى جانب الطراز الذي وضع حجر أساس عائلة الساعات هذه بقطر 41،5 ملم. وينبض قلبها وفق إيقاع عيار "سولوتمبو" Solotempo، وهو نظام حركة ميكانيكيّ ذو تعبئة ذاتيّة يعرض الساعات والدقائق والثواني، إضافة إلى نافذة للتاريخ. لقد تمّ تطوير هذه الساعة وتصنيعها في مصانع "بولغاري" Bvlgari الخاصة.
تعكس "أوكتو" Octo قيَم الماركة في مجال صناعة الساعات الرجالية بشكلٍ مثاليّ، وذلك بفضل أسلوبها المدروس والرسومي. ويتمّ دمج هذه الكليّة الجمالية المعاصرة مع عرض بسيط وكلاسيكي للوقت مع الوظائف التقليدية العادية. يكسر شكل "أوكتو" Octo الرموز العادية لهذا النوع من الساعات من أجل إعادة إحيائها وتثبيت مكانتها في عالم صناعة الساعات مع مقاييس مطوّرة بشكل مثالي وتوازن متناغم.

"أوكتو فيلوسيسيمو" OCTO VELOCISSIMO بطلة أصيلة وقاطعة
صُنعَت ساعة "أوكتو فيلوتشيسيمو" OCTO Velocissimo، وهي الساعة المدنية المطلقة، خصيصاً للشخصيات القوية. إنها ترتدي وجه كرونوغراف مصنوع وفق التقاليد الكلاسيكيّة والنقية لصناعة الساعات. تقوم ثلاثة عدادات منظّمة بحرف V بموازنة وجه الساعة: الدقائق عند الساعة الثالثة، والساعات عند الساعة السادسة، والثواني عند الساعة التاسعة. كافة هذه المعلومات متوفّرة بشكل متناغم على قرص أنيق مصقول يدويّاً ومطليّ باللون الأسود.

Bvlgari Octo Gold movement


ونجد عند أسفل جهاز القياس عنصراً معقّداً ومفعماً بالأناقة والقوة، وذلك في الإصدارَين من الذهب الزهريّ والفولاذ. يتمتّع هذا الابتكار الهندسي الملفت بمحرِّك ملائم: عيار "فيلوسيسيمو" Velocissimo الاستثنائي الجديد، ونظام كرونوغراف مدمج وعالي التردّد (36،000 ذبذبة في الساعة) مجهز بأسطوانة ركيزية وميزان ساعة من السيليكون وتعبئة أوتوماتيكية. تحتوي الساعة على احتياطي طاقة لمدّة 50 ساعة. يتوفّر كرونوغراف "أوكتو فيلوسيسيمو" Octo Velocissimo بثلاثة إصدارات: علبة من الذهب الزهري عيار 18 قيراط على سوار من جلد التمساح، وعلب من الفولاذ الصلب على سوار من جلد التمساح أو سوار فولاذي.


مواضيع ذات صلة

مواضيع مميزة

  • Apr 30, 2015
    وجد روجيه دوبوي ROGER DUBUIS ، المصنع الوحيد الذي يمارس مبدأ شهادة جنيف 100%، في العمل المهيكل مناسبةً مثالية لعرض الدراية الاستثنائيّة التي تجسّدها علامة الجودة الفاخرة والتي تمثّل ضمانةً للطابع الحصريّ ومصدر الابتكارات والخبرة والأداء والمتانة. بعد أن أثبت نفسه رائدًا في مجال العيارات المهيكلة المعاصرة واختصاصيًا في الميكانيكا الهندسية والتقنية، يحتفل مصنع روجيه دوبوي في العام 2015 بـــ "سنة الجمال الهيكلي" من خلال تشكيلة جذّابة من موديلات أكسكاليبور. يكشف كلٌّ من هذه الابتكارات عن وجهٍ آخر لقدرة مُثبتة على جذب مجموعة واسعة من الأفراد بسبُلٍ جريئة وغير تقليدية – من هواة النشاطات في الهواء الطلق إلى محبّي الساعات المولعين بالتطوّر التقني و/أو التصاميم الابتكارية، إضافة إلى النساء اللواتي تجذبهنّ ابتكارات المجوهرات التي تتميّز بطابعٍ فريد! أكسكاليبور بعيار مهيكل أوتوماتيكيّ من الذهب الورديّ، أو الذهب الورديّ المرصّع بالجواهر أو المطليّ بمادة دي.أل.سي السوداء. تشكّل هذه الموديلات فرصةً للكشف عن اللمسات النهائيّة الشهيرة التي تجعل المصنع جديرًا بشهادة دمغة جنيف في كافّة ابتكاراته. تحمل كافّة أوجُه الأجزاء الـ167 التي تشكّل عيار RD820SQ الذاتيّة التعبئة لمساتٍ نهائية مصنوعة يدويًا. فتتمتّع العلبة والإطار من الذهب الورديّ أو من الذهب الوردي المرصّع بالجواهر أو المطليّ بمادة دي.أل.سي السوداء بتأثير ثلاثي الأبعاد ناجم عن رفع "شكل النجمة" المهيكل المشهور والتلاعب بتصميم المحرّك الميكروي. ويمثل هذا الأخير تناقضًا كلاسيكيًا يحرص مصنع روجيه دوبوي على استكشافه بما أن وزن المحرّك الميكروي يُعتبر عادةً عنصرًا إيجابيًا ، وهيكلته قد تبدو غير بديهيّة على الصعيد الفنيّ. في العام 2005، تمكّن المصنع من التخلّي عن المحرّك الوسطي فيما نجح في تحقيق قوة تعبئة مماثلة. وبعد عشر سنوات، في العام 2015، يكشف عن أول آلية حركة أوتوماتيكية مهيكلة مع محرّك ميكروي. إن هذا الإنجاز التقني الهام يليق تمامًا بفريق لا يعرف حدودًا ويسعى دائمًا إلى رسم تحديات جديدة لنفسه ثم الارتقاء بالمستوى إلى أعلى بعد. وبالتالي، فهو ينمّ عن تحكّم مثالي بالعناصر التقنية والجمالية، بما فيها دراية دقيقة على مستوى مسنّنات الساعة واللمسات النهائية، بالإضافة إلى المحافظة على شفافيّة العمل المهيكل على الرغم من النظام الذاتي التعبئة والمحرّك الميكروي والإبقاء في الوقت نفسه على تحقيق قوة تعبئة كافية.
  • Aug 09, 2014
    انغماس تامّ في التفاصيل الميكانيكيّة الفاخرة، هذا ما قدمته كوروم CORUM من خلال ساعة أدميرالز كاب أي سي 45 سكوليت AC-ONE 45 SQUELETTE ، ذات التصميم المتميز حيث تبرز الميكانيكيّة المفتوحة إلى جانب شفافيّة قرص التاريخ العصري وخفّة التيتانيوم الذي يغلّف العلبة بخطوطه الأنيقة.
  • Jul 21, 2014
    العروس هي أجمل جزء في الزفاف وتتعهّد فاشرون كونستانتان VACHERON CONSTANTIN ببذل أقصى الجهود لتحقيق ذلك! لكتابة فصل جديد في قصة التفاني، تقدم دار الساعات السويسريّة البارزة للعروس هدية الزفاف المثاليّة وهي ساعات من مجموعتي Patrimony وLady Kalla، لتزيّن معصم العروس المتألقة على نحو أكثر إشراقًا وتعبّر من خلالها مرة جديدة عن ثنائها على السيدات.

الأكثر قراءة

  • Jun 02, 2014
    كشفت دار فاشرون كونستانتان VACHERON CONSTANTIN عن ثلاث ساعات جديدة فريدة من نوعها تضيفها إلى مجموعة "الأعمال الفنيّة" تكريمًا لفنّ الرقص ( Métiers d’Art Hommage à l’Art de la Danse ) تبرز من خلالها الحياة اليوميّة لراقصة الباليه: التعلّم، التدرّب والأداء.
  • Jan 07, 2016
    ظهر عطر باشا دو كارتييه Pasha de CARTIER منذ تسعينات القرن العشرين، مبحراً في أمواج الأناقة الهادئة بسحر مميز منذ انطلاقته الأولى. عطر "سرخسي" كلاسيكي رائع، متميز بجاذبية تبرز فيها نفحات البتشولي الخشبيّ الذي دفع كارتييه، بعد عشر سنوات، إلى تعزيزه بلمسة حامضيّة نضرة تجلت في عطر إيديسيون نوار. عند خط البداية، يتسارع الإيقاع مع إيديسيون نوار سبورت ليصل هذا العطر الرجالي المبتكر إلى قمم جديدة. إثارة البحار ذات الآفاق اللانهائية، ونفحات نضرة منعشة حيوية يتناغم فيها شذى البطيخ مع الليمون، تمنح بهاءها لهذا العطر المغلف بذكريات عبقة تبرز فيها رائحة الأرض وخشب الصندل والعنبر والأرز. عبير يغوص في أعمال الطاقة البحرية. زجاجة عطر إيديسون نوار سبورت هي خير تجسيد لكل القواعد التي تتبعها دار كارتييه مع خاتم ترينيتي. أي بالحلقات الصقيلة اللامعة. تحمل الزجاجة ظلالاً تبدأ باللون الأحمر وتنتهي بالأسود، لتنطلق كشهاب زجاجي بخطوط في غاية الأناقة تنبض بالنجاح والتألق.
  • Aug 29, 2014
    تشتهر شركة أوفيتشيني بانيراي OFFICINE PANERAI بتصميم الساعات ذات القدرة الميكانيكيّة المميزة والقابلة لاحتمال أشدّ الظروف قساوة. وها هي اليوم تقدّم ساعة Luminor 1950 3 Days GMT 24H الجديدة للمسافرين بوجه التحديد، المزّودة بسمة توقيت غرينيتش 24 ساعة. إذ إضافة إلى الوقت المحلي، تُتيح هذه الوظيفة إمكانية قراءة الوقت المحلي وفي المنطقة الزمنيّة الثانية في آن واحد، وذلك من خلال عقرب مركزي مستقل يقوم بدورة واحدة على الميناء في 24 ساعة. يُذكر أن توقيت غرينيتش، هو الوقت المحدد في المرصد الملكيّ في غرينتش، وهو النقطة المرجعية العالمية لإحتساب المناطق الزمنيّة.

مواضيع عشوائية

  • Mar 10, 2015
    لن يخبو بريق الألماس أبدًا، فهو يضفي ألقًا خاصًا على لحظات حياتنا المميزة، وعادة ما نستخدمه للاحتفال بأغلى المناسبات على قلوبنا، مثل أعياد الميلاد وذكرى الزواج السنوية وحفلات الأعراس وغيرها. وقد أطلقت داماس DAMAS مجموعة "سولانا" الاستثنائية من الألماس الأصفر المدمج بالذهب عيار 18 قيراطًا، احتفالًا بتلك اللحظات الفريدة، وتركز المجموعة على تقديم تشكيلات الألماس الأصفر الرائعة الجمال.
  • May 15, 2015
    اختارت دار بياجيه PIAGET للساعات والمجوهرات، بالم بيتش من أجل الكشف للمرّة الأولى عن مجموعة المجوهرات الفاخرة Mediterranean Garden ولتنظيم فعاليات كأس بياجيه الذهبيّة Piaget Gold cup السنوية، في نادي البولو الدولي (IPC). إذ تعاون المدير التنفيذيّ للشركة فيليب ليوبولد-ميتزغر، ورئيس بياجيه في أمريكا الشماليّة لاري بولاند، مع جيمس ر. بوريناك، رئيس مجلس إدارة صالة عرض Wally Findlay Galleries ومديرها التنفيذي، لاستضافة حفل كوكتيل حصري في الصالة القائمة في جادة "وورث أفنيو" Worth Avenue. في هذا الإطار، اجتمعت نخبة بالم بيتش مع مجموعة من أبرز لاعبي البولو، كان من بينهم أعضاء فريق "إليرستينا بياجيه"، الإخوة فاكوندو بيريز وغونزالو بيريز ونيكو بيريز، وقريبهم بوليتو بيريز، إضافة إلى سفير بياجيه للبولو في أمريكا الشمالية جيف هال، برفقة زوجته ميشيل، وجمع من أصدقاء الدار. وقد استمتع الضيوف باحتساء المشروبات الفاخرة وتناول المقبّلات الشهية إبّان مشاهدتهم أحدث مجوهرات الدار، المستوحاة من ألوان الريفييرا، ونمط الحياة فيها.
  • Jun 22, 2014
    في إطار الجولة المتوسطيّة وضمن الدورة العاشرة من تحدّي بانيراي لليخوت الكلاسيكيّة وبمشاركة ثمانين يختًا كلاسيكيًا ومن الطراز القديم، حصدت كلّ من اليخوت التالية ماريسكا (عن فئة القوارب الكبيرة)، جور دو فيت (عن فئة اليخوت القديمة الطراز)، ساجيتاريوس (عن الفئة الكلاسيكيّة) وفريا (عن فئة روح التقليد)
  • Nov 30, 2014
    أعلنت دار "كارتييه" CARTIER العالمية عن اختيار منى غانم المري، المدير العام للمكتب الإعلاميّ لحكومة دبي رئيس مجلس إدارة مؤسّسة دبي للمرأة، في لجنة تحكيم "جوائز مبادرة كارتييه للمرأة"، ضمن المسابقة العالمية السنوية الهادفة الى دعم وتشجيع رائدات الأعمال.
  • Apr 14, 2015
    أعلنت شركة كاسيو CASIOعن إطلاق أحدث موديلاتها من تشكيلتها الرئيسية MR-G من خط "جي شوك" للساعات المقاومة للصدمات. تتميز ساعة جي شوك MRG-G1000RT بخليط Ti64 المبلورللتعبير عن جودة عينة "nie" التي تعد واحدة من الأساليب التي تمثل السيوف اليابانيّة، وسيتم إنتاج الموديل في إصدار محدود من 100 ساعة فقط تتوفر حول العالم. ويعيد الإصدار الجديد من كاسيو إلى الأذهان قصص الساموراي من التراث اليابانيّ. تحتل سلسلة MR-G قمة خط جي شوك الذي يتضمن التقنية المتطورة والمواد الفاخرة التي تٌستخدم لتحقيق المتانة المطلقة وتصنع بأقصى اهتمام وتركيز على التفاصيل.
  • Feb 27, 2014
    منذ اكثر من ستين عامًا وتحديدًا منذ تأسيس Fifty Fathoms وبلان بان Blancpain تساهم في اسكتشاف المحيطات، اقتناعًا منها بأننا نحترم ما نحبّ ونحميه، وأننا نحبّ ما نعرفه، لذا تسعى هذه العلامة السويسريّة إلى دعم غالبية البعثات العلميّة وحملات التصوير تحت الماء، لزيادة الوعي بين الناس حول أهمية المحيطات ولإثارة اهتمامهم بها.