Stay in touch
ابقى على تواصل معنا
To receive our newsletter
Enter your email
للاشتراك في النشرة الدورية
ادخل ايميلك أعلاه

تغريدات

فيسبوك

Aug 17, 2015
شارك هذه المقالة
Share This
CHARMEX

ساعة ذهبيّة بإصدار محدود من شارمكس السويسريّة

كشفت علامة CHARMEX للساعات السويسريّة عن مجموعة جديدة من الساعات الفاخرة والفريدة من نوعها بإصدار خاصّ ومحدود باسم  Gold Ingot Collection.  فالذهب يعبّر عن الفخامة الكاملة، حيث يرغب الجميع بإقتناء المعدن النفيس الذي يأسر الحواس ببريقه، و تقدّم المجموعة الجديدة ساعات مصنوعة من سبائك ذهبيّة صافيّة بنسبة 999.9  - 1 غ أو 2 غ والتي تتميّز بألوان غنيّة لامعة  بفضل هذه السبائك. 
هذه المجموعة يأتي مع حزام مطلي بالذهب الأصفر بنسبة 5 ميكرون أو مع حزام جلد طبيعي باللون الأسود.


مواضيع ذات صلة

  • Nov 23, 2014
    تحتفل شركة إيه لانغيه آند صونهA LANGE & SÖHNE بالعيد العشرين لأيقونة علامتها التجارية بطرح إصدار خاص محدود من طراز ساعة LANGE 1 TOURBILLON HANDWERKSKUNST باحتوائه على عنصر دوار توربيون مدته دقيقة واحدة بآليّة توقف للثواني، وقرص المينا باللون الأسود ولمسات زخرفيّة نهائيّة حرفيّة، تحتويهم علبة من البلاتين بقطر 38.5 ملم. ولإحياء ذكرى الساعة التي أصبحت بمثابة سفير إيه لانغيه آند صونه المُميز للأناقة، فقد طُرحت بإصدار محدود بعشرين ساعة فقط.
  • Jan 06, 2014
    منذ تأسيسها في العام 1865، شكّلت دار زينيت ZENITH جزءًا لا يتجزأ من المحاولات الجريئة التي تحوّل الأحلام الخياليّة إلى حقيقة. ومن بين المغامرات البشريّة التي برزت في تاريخها، هناك مغامرة محدّدة رافقتها الدار منذ بداياتها في أوائل القرن العشرين: ألا وهي غزو الفضاء. مدفوعة بروح المغامرة نفسها التي قادت الرائدين اللذين حققا حلم ايكاروس بالطيران، تكرّم زينيت الأخوين "رايت" مع ساعة تطرحها بإصدار محدود من 1903 نسخة تحت اسم: La Pilot Montre d’Aéronef Type 20 GMT 1903 .
  • May 20, 2015
    لم تنطفئ جرأة دار ڤاشرون كونستانتينVACHERON CONSTANTIN أو سعيها إلى التميّز بالرغم من مرور مئات السنين، بل على العكس تمامًا، فقد أثبتت الدار مقدرتَها الإبداعيّة وإتقانها للمهارات المطلوبة في ميدان فنون الحرف اليدويّة.

مواضيع مميزة

  • Jul 05, 2015
    أعلنت كاسيو CASIO الشرق الأوسط عن إطلاق إصدار جديد محدود من ساعات "إيديفيس" احتفالاً بشراكتها مع فريق "انفينيتي ريد بول ريسنج فورميولا وان". تمّ تصميم ساعات "إيديفيس" الجديدة لتتناسب مع الشخصيّة المغامرة والمُحبّة للساعات المعدنيّة جوهر "السرعة والذكاء". من خلال صورتها الشبابيّة وحيويّتها تسعى "انفينيتي ريد بول ريسنج" أن تكون سياراتها هي الأسرع في العالم من خلال الارتقاء بقدرات التطوير التقنيّ المتميّزة. يتبنّى الفريق استراتيجيّات السباقات الذكيّة التي تستهدف الوصول إلى منصات التتويج. وترى كاسيو أن هذا الأسلوب يتناسب بشكل رائع مع مفهوم علامتها "إيديفيس" كما تدعم فريق "ريد بول ريسنج" كشريك رسميّ منذ العام 2009. وكان فاز فريق "انفينيتي ريد بول ريسنج" ببطولة العالم المشيدين أربع سنوات متتالية منذ موسم الفورمولا وان العام 2011. وتطلق كاسيو سلسلة "تشامبيون غولد" التي تتضمن خمس ساعات "إيديفيس" جديدة. صُمِّمت الساعات الجديدة باستخدام خمسة موديلات أساسيّة مثل EQB-500 التي يمكنها الاتصال بالهواتف الذكيّة عبر تقنية البلوتوث الذكيّة، كما تسهل ضبط توقيت المدينة المحليّة والتوقيت العالميّ وساعة ERA-300D التي تتميّز بإنارة نيون كاسيو الشهيرة التي تستخدم إضاءة LED داخليّة تتوهّج بسببها نقوش عقارب الساعة ونقوشها المبطنة بطريقة خاصّة. *كلمة وشعارات البلوتوث علامات مسجلة ملك لشركة بلوتوث SIG وأي استخدام لمثل هذه العلامات من كاسيو للكمبيوتر بموجب ترخيص. وفي هذه السلسلة الجديدة شطبت كاسيو عقارب ومؤشرات الساعة باللون الذهبيّ الرائع احتفالًا بالإنجاز المتميّز الذي حقّقه فريق "انفينيتي ريد بول ريسنج"، وقامت بتضمين ألوان الفريق الأزرق والأصفر والأحمر في أماكن عدة مثل الميناءات المدرجة وعقارب الثواني. وعلاوة على ذلك تمّ عرض شعار "انفينيتي ريد بول ريسنج" بشكل بارز على واجهة الساعة. وتتوفّر كلّ ساعة مع حزمة تحتوي على بطاقة تاجر حصريّة حيث تنُم المنتجات عن جودة جديرة بمكانة الإصدار المحدود.
  • Apr 30, 2015
    وجد روجيه دوبوي ROGER DUBUIS ، المصنع الوحيد الذي يمارس مبدأ شهادة جنيف 100%، في العمل المهيكل مناسبةً مثالية لعرض الدراية الاستثنائيّة التي تجسّدها علامة الجودة الفاخرة والتي تمثّل ضمانةً للطابع الحصريّ ومصدر الابتكارات والخبرة والأداء والمتانة. بعد أن أثبت نفسه رائدًا في مجال العيارات المهيكلة المعاصرة واختصاصيًا في الميكانيكا الهندسية والتقنية، يحتفل مصنع روجيه دوبوي في العام 2015 بـــ "سنة الجمال الهيكلي" من خلال تشكيلة جذّابة من موديلات أكسكاليبور. يكشف كلٌّ من هذه الابتكارات عن وجهٍ آخر لقدرة مُثبتة على جذب مجموعة واسعة من الأفراد بسبُلٍ جريئة وغير تقليدية – من هواة النشاطات في الهواء الطلق إلى محبّي الساعات المولعين بالتطوّر التقني و/أو التصاميم الابتكارية، إضافة إلى النساء اللواتي تجذبهنّ ابتكارات المجوهرات التي تتميّز بطابعٍ فريد! أكسكاليبور بعيار مهيكل أوتوماتيكيّ من الذهب الورديّ، أو الذهب الورديّ المرصّع بالجواهر أو المطليّ بمادة دي.أل.سي السوداء. تشكّل هذه الموديلات فرصةً للكشف عن اللمسات النهائيّة الشهيرة التي تجعل المصنع جديرًا بشهادة دمغة جنيف في كافّة ابتكاراته. تحمل كافّة أوجُه الأجزاء الـ167 التي تشكّل عيار RD820SQ الذاتيّة التعبئة لمساتٍ نهائية مصنوعة يدويًا. فتتمتّع العلبة والإطار من الذهب الورديّ أو من الذهب الوردي المرصّع بالجواهر أو المطليّ بمادة دي.أل.سي السوداء بتأثير ثلاثي الأبعاد ناجم عن رفع "شكل النجمة" المهيكل المشهور والتلاعب بتصميم المحرّك الميكروي. ويمثل هذا الأخير تناقضًا كلاسيكيًا يحرص مصنع روجيه دوبوي على استكشافه بما أن وزن المحرّك الميكروي يُعتبر عادةً عنصرًا إيجابيًا ، وهيكلته قد تبدو غير بديهيّة على الصعيد الفنيّ. في العام 2005، تمكّن المصنع من التخلّي عن المحرّك الوسطي فيما نجح في تحقيق قوة تعبئة مماثلة. وبعد عشر سنوات، في العام 2015، يكشف عن أول آلية حركة أوتوماتيكية مهيكلة مع محرّك ميكروي. إن هذا الإنجاز التقني الهام يليق تمامًا بفريق لا يعرف حدودًا ويسعى دائمًا إلى رسم تحديات جديدة لنفسه ثم الارتقاء بالمستوى إلى أعلى بعد. وبالتالي، فهو ينمّ عن تحكّم مثالي بالعناصر التقنية والجمالية، بما فيها دراية دقيقة على مستوى مسنّنات الساعة واللمسات النهائية، بالإضافة إلى المحافظة على شفافيّة العمل المهيكل على الرغم من النظام الذاتي التعبئة والمحرّك الميكروي والإبقاء في الوقت نفسه على تحقيق قوة تعبئة كافية.
  • Aug 28, 2014
    "تيفاني أند كو" TIFFANY & CO غنية عن العريف في تصاميم المجوهرات المميزة والقطع التي تتحدّى الزمن، وقد كشفت عن تشكيلة جديدة من "أطلس"Atlas® ذات التصميم المميز. تتبع المجموعة الأرقام الرومانيّة الكلاسيكيّة في تصاميم ترمز الى القوّة والحريّة. تستخلص هذه الابتكارات أسلوبًا لجوهرها

الأكثر قراءة

  • Jan 26, 2014
    ساعة EBEL Onde Python الأنيقة والمصنوعة بحرفيّة رائعة بقياس 30 ملم قدّمته الدار كالهدية الأمثل لتكريم المرأة الاستثنائيّة أي الأم في عيدها لهذا العام. تمتاز هذه الساعة بخطوط قويّة بسيطة تبرز إلى جانبها جاذبيّة جلد أو نقش ثعبان البايثون، لتعبر عن حداثة أنثويّة أنيقة. كما تعكس أنوثة فائقة تنضم إلى عائلة ساعات Onde، والتي أطلقتها علامة EBEL سنة 2012 لتصبح من أبرز تصاميمها.
  • Sep 08, 2015
    مجموعة Eliros من موريس لاكروا MAURICE LACROIX تقدّم ساعات بسيطة وراقية بتصميم عصريّ غاية في الأناقة والبساطة. تشير ثلاثة عقارب متناغمة إلى الوقت بسلاسة وأناقة. وتكمّل مجموعة الوظائف التي تمتاز بها الساعة، نافذة لعرض التاريخ. فما من تفاصيل غير جوهريّة لإرباك أو لصرف انتباه من يزيّن معصمه بها. فالهدف منها هو تحديد الوقت بشكل واضح تمامًا. وعلى الرغم من البساطة الظاهرة للتصميم، ثمّة تفاصيل متقنة لتعزيز متعة اقتناء قطعة مماثلة. أمّا الخطوط النقيّة والواضحة لساعات Eliros فتعكس أناقة تامّة. فقد زُوّد كلّ موديل بحركة كوارتز سويسريّة الصنع وعالية الجودة، كما عولج كريستال السافير في هذه المجموعة بمادّة مضادّة للانعكاس لضمان قراءة مثاليّة للوقت، وهي ميزة جليّة لدى إلقاء نظرة خاطفة على القرص. وتضمّ المجموعة موديلات نسائيّة ورجالية، ما يسمح للثّنائي الرومنسيّ بشراء ساعتين متناسقتين لكلّ منهما كرمز رائع لعاطفة جيّاشة. كما يمكن أن تكون غير مرتبط وتختار أن تدلّل نفسك بساعة مترفة تلبّي احتياجاتك بعد أن يكون شكل الساعة المنمّق بتصميمها الفاخر قد جذبك إلى أبعد الحدود. تطلّ ساعة Eliros بأحد إصداراتها مع سوار من الفولاذ المقاوم للصدأ بتقنية Milanese. إضافة إلى ذلك، يتوفّر كلّ قرص آخر في المجموعة مع سوار من جلد العجل باللون نفسه. ولقد أعيد تحسين السوار استنادًا إلى "شغف الدار بالتقدّم". كما يزدان هذا السوار بشعار M الأنيق الذي يظهر مجدّداً ولكن هذه المرّة ثُبّت على الجلد، مضفيًا بذلك تناغمًا أكبر.توفّر ساعات المجموعة كلّ الوظائف الأساسية لتحديد الوقت في ساعة أنيقة ويسيرة التكلفة، بحيث تلبّي إحتياجات السيّدات والرجال إلى أبعد الحدود.
  • Jul 02, 2014
    قدّمت دار الساعات السويسريّة LONGINES ساعة Equestrian Lépine، وهي ساعة للجيب من الذهب الوردي وذلك احتفالًا بسنة الحصان. وفي خطوة للتأكيد على شغف الشركة برياضة الفروسيّة، عمدت لونجين إلى تزيين الجهة الخلفيّة لعلبة هذه الساعة الاستثنائيّة بحصان يقفز فوق حاجز. أما الساعة التي شكلت مصدر إلهام لهذا المنتج الجديد فهي ساعة الجيب المعدنيّة Lépine التي تعود إلى العام 1927 والمعروضة حاليًا في متحف لونجين في في متحف لونجين في سانت ايمييه. أصبحت هذه الساعة الجديدة بمثابة تكريم لحيوان نبيل أدهش الإنسان منذ زمن سحيق. المهابة والفخر، صفتان يجسّدهما الحصان إضافة إلى الأناقة والأداء – قيمتان من القيم الأساسيّة التي اشتهرت بها شركة الساعات السويسريّة المعروفة بشعار الساعة الرمليّة المجنحة.

مواضيع عشوائية